الرئيسية / مجتمع / السعيدية هيٱت المجتمع المدني تنتفض عبر وقفة احتجاجية ضد شلل المجلس البلدي

السعيدية هيٱت المجتمع المدني تنتفض عبر وقفة احتجاجية ضد شلل المجلس البلدي

وصل السيل الزبى هكذا عبرت هيٱت المجتمع المدني بالسعيدية يوم الإثنين 2016.04.18 في وقفة إحتجاجية غاضبة، انطلقت من أمام الباشوية في اتجاه مقر البلدية ضد سياسة التهميش والإقصاء التي ينهجها المجلس البلدي
عبر فيها المحتجون عن عدم رضاهم على طريقة تدبير الشأن المحلي وسياسة التماطل واللامبالاة التي تهدف في نظرهم إلى تكريس واقع التهميش والعزلة والإقصاء منددين بتنصل الرئيس من الوعود التي وعد بها الساكنة حسب تعبير أحد المحتجين.
وقد طالب المحتجون في الملف المطلبي الذي تقدمت به الساكنة الجهات المسؤولة توصلت جريدة هوم نيوز بنسخة منه
فك العزلة عن حي الشراربة والأحياء المجاورة بسبب المنازل الآيلة للسقوط وتسوية المنازل الواقعة على الأملاك المخزنية وتقديم توضيح حول العمال الموسمين وإستعمال الزبونية والمحسوبية في التشغيل
في حين صب المحتجون غضبهم على الرئيس بعدم إشراك فعاليات المجتمع المدني لبرنامج الجماعة في ظل غياب تام لإستراتيجية تنموية تصب في خدمة المصلحة العامة، كما أن عمل المجلس الجماعي الغامض والمنغلق على نفسه، يتحمل جزء كبير من المسؤولية إن لم يصح أن نحمله كل المسؤولية على رسم صورة قاتمة عن الجماعة برمتها.
انسجاما مع مفهوم الديمقراطية التشاركية،و تطبيقا لأحكام الفصل 139 من الدستور المغربي لسنة 2011 الذي ينص على أن تضع مجالس الجماعات آليات تشاركية للحوار والتشاور،لتيسير مساهمة المواطنات والمواطنين والجمعيات في إعداد برامج التنمية وتتبعها
إن الوضع الحالي الذي ما زال فيه المجلس الجماعي يعتمد السياسة القديمةـالجديدة في تدبير الشأن العام للجماعة،متسما بطبيعته الضبابية حول المشاريع المستقبلية، و في نفس الوقت الغياب التام لأي إستراتيجية تنموية للمدينة السياحية بإمتياز
وردد المحتجون شعارات تُندد بما وصوفه الوضعية المزرية والإقصاء الممنهج وطالبوا بفك العزلة عنهم وتحقيق مطالبهم المستعجلة وإصرارهم على الاستمرار في المسيرة والمطالبة بحقوقهم إلى حين تحقيقها

البكاي غواني

شاهد أيضاً

تزايد طلبات اللجوء السياسي للمغاربة

أعربت السلطات الإسبانية عن قلقها من احتمال ارتفاع طلبات اللجوء السياسي للمغاربة القادمين من الريف، …