الرئيسية / أقلام / إلى الموظفين، إنني ناصح لكم صوتوا ولا تقاطعوا التصويت

إلى الموظفين، إنني ناصح لكم صوتوا ولا تقاطعوا التصويت

أن تقاطع التصويت في الانتخابات دليل على كونك تعلم أن الانتخابات والأحزاب لعبة خبيثة الرابح فيها هو المخزن ولكن هل بالضرورة أن تعكس مقاطعتك ذكاءك؟ لا أظن ذلك.
درايتك هذه جيدة لكنها لا تخدم مصلحتك وتقوي على عكس ما تهدف إليه سلطة الأحزاب عليك وتعزز إجرامه في حقك. كيف؟ لكل حزب برنامج انتخابي معين، وبما أنك تقاطع الانتخابات فهي لن تلتفت إليك قبل الانتخابات وحتى بعدها لأن الأحزاب تنظر إليك نظرة شفقة كونك لن تضرها ولن تنفعها ولن يكون لك سلطة على نجاحها أوفشلها في الاستحقاق القادم وهكذا ستفعل كل الأحزاب. ستركنك في زاوية اللامبالاة وعدم الالتفات إليك ولا إلى أهدافك…
ماذا لو توحدت كتلة الموظفين لتصوت؟ هنا ستشكل هذه الكتلة لوبيا ضاغطا وستتسابق الأحزاب لإدراج مطالب الموظفين في برامجها وستشكل بفضل قوة العدد ضغطا عليها لتلتزم بوعودها. وإذا لم تلتزم بها فستتحد وتصوت ضدها عقابا لها… في أمريكا كما تعلمون فاللعبة الانتخابية أكثر قذارة ولا ديمقراطية فالحزبان يسيطران دائما على المشهد السياسي وأحدهما ينجح دائما حتى ولو كانت برامجهما ضد مصلحة الملايين. فهل يقاطع الأمريكيون الانتخابات؟ لا. بل يصوتون للحزب الأقرب ولو نسبيا لمطالبهم. 11 مليون أمريكي صوتوا لبرني ساندرز لأنهم يعتبرون هيلاري مجرمة وكانوا يحاربونها في كل مناسبة والآن بعد أن أصبحت نوميني الحزب، الذين كانوا يحاربونها إنتقلوا ليحاربوا ترامب لأنه في كل الأحوال أسوأ منها وأكثر عنصرية وحقدا… السود واللاتينيون والمهاجرون سيصوتون عليها كعقاب للحزب الجمهوري على خطابه العنصري وليس حبا في عيونها ولن يقاطعوا وهم يشكلون لوبيا انتخابيا سعت هيلاري لربح أصواتهم بكل وسيلة وترامب وحزبه يخشون هذه الكتلة الناخبة بشدة. هل قاطعت هذه الكتلة الانتخابات وهل سيقاطع مؤيدوا بيرني ساندرز الانتخابات؟؟ لا. والنتيجة أنهم سيحسمون من الرئيس المقبل. فلنعد للمغرب، مقاطعة كتلة الموظفين الانتخابات أمر يعطي الضوء الأخضر لولاية أخرى لبنكيران الذي مرر أسوأ المراسيم على هذه الكتلة من مرسوم منع الترقية مرورا بمرسوم عزل التكوين عن الوظيفة وتشريد الطلبة المعطلين وتقليص المنح للنصف ووصولا إلى مرسوم التقاعد الذي يعد أسوأ كارثة مررها بنكيؤان في ولايته هذه حيث ستقتطع آلاف الدراهم من الأجور وسيتمطط سن التقاعد إلى 65 سنة والأسوء سيحصل المحالون على التقاعد على معاش أقل رغم تمطيط مدة خدمتهم .
من الذكاء ألا تقاطعوا…. صوتوا ضد الحزب الذي ارتكب جرائمه ضدكم ليس حبا في الأحزاب الأخرى ولكن عقابا لحزب اللاعدالة والتخلف النفاقي.. صوتوا ضد الأحزاب التي سيرت معه هذه الحكومة اللعينة.
إنني ناصح لكم.

جمال السباعي

شاهد أيضاً

الأصل فكرة بربرية لا تخلو من وحشية

بقلم: محسن الودواري قبل الحديث عن أسباب اللجوء إلى العنف باعتباره حلا يضع صاحبه أمام …