12:15:11 | الثلاثاء , 27 يونيو 2017
الرئيسية / أخبار دولية / الوضع الدولي الراهن أكثر خطورة مما كان عليه إبان الحرب الباردة

الوضع الدولي الراهن أكثر خطورة مما كان عليه إبان الحرب الباردة

قال المحلل السياسي الروسي فيتالي جورافليوف إن التطورات الأخيرة في العالم تشير إلى وجود مستوى متزايد من المواجهة، وهو أسوأ مما كان عليه الحال خلال الحرب الباردة.

وجاءت تصريحاته هذه بعد أن قال وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف في مقابلة حصرية مع التلفزيون الروسي للقناة الأولى “إن إجراأت واشنطن الحالية تضر بالأمن القومي الروسي”.

لقد أظهرت موسكو مراراً “صبرها الاستراتيجي” تجاه مواقف واشنطن الأحادية الجانب وغير الصديقة، ولكن حان الآن وقت الاعتراف بأن هناك تغييرات جذرية حدثت في العلاقات بين البلدين، وفقاً للوزير لافروف.

وحسب قول السيد جورافليوف، روسيا أوضحت أنها مستعدة لدعم مصالحها بشتى الوسائل الممكنة، وأن الإجراأت العقابية، مثل العقوبات المفروضة ضدها وتوسيع حلف “الناتو”، لا يمكنها إجبار موسكو على تغيير سياستها.

وأعرب جورافليوف عن قلقه إزاء الوضع الذي ينذر بالخطر بشكل متزايد، وقال إنه “بصدد اتخاذ شكل (معين) في العالم”.

شاهد أيضاً

فرنسا ستخفض الانفاق العام في 2017

قال وزير المالية الفرنسي اليوم الاثنين إن بلاده ستجري تخفيضات جديدة في مختلف أوجه الانفاق …