الرئيسية / أقلام / لا نحتاج إلى وساطات و الولوج إلى المعلومة حق دستوري

لا نحتاج إلى وساطات و الولوج إلى المعلومة حق دستوري

إلى عمر الشرقاوي:

في البلدان الديموقراطية التي تحترم فيها الحكومات مواطنيها وحقوقهم في الولوج إلى المعلومة يتم تزويد المواطنين بكافة المعلومات التي يحتاجونها وإخبارهم بكل مايمس حياتهم اليومية وذلك عبر قنوات تواصلية يتم خلقها خصيصا لذلك ،أما في البلدان المتخلفة فتكون المعلومة حكرا على النخبة وبيد لوبيات الفساد الإقتصادي والمالي حتى يتسنى لهم التحكم في رقاب البلاد والعباد .

لذا ففي مايتعلق بملف الأساتذة المتدربين ،يخرج إلينا العديد من الأساتذة الكرام المنضوين تحت لواء مايسمى المبادرة الوطنية لحل الملف بتدوينات مفادها أن المسؤول الفلاني قال كذا وكذا حتى خيل إلينا أن وزارة التربية الوطنية ووزارة المالية لاتملك أقساما للتواصل ،حتى يتم تصريف المواقف والإخبارات عبر وساطات وبهذا الشكل الذي يتناقض كليا مع دولة المؤسسات والمغرب الآخر الذي نسعى لبنائه .

نضال جمودي

شاهد أيضاً

العلمانية : تصور سائد، تجربة تاريخية، وتعديل التجربة التاريخية (3)

بقلم: محسن الودواري نحن بعدما انهارت الدولة الإسلامية ذات ولايات، دخل الاستعمار الأجنبي لكي يفرض …