الرئيسية / مجتمع / الهيني يعتصم أمام وزارة العدل و الحريات

الهيني يعتصم أمام وزارة العدل و الحريات

دخل القاضي المعزول محمد الهيني، في اعتصام أمام وزارة العدل والحريات، يومه الإثنين 14 نونبر 2016، احتجاجا على ما وصفه بـ”التعسفات والتضييقات الممنهجة والانتقامية التي سلكتها ولا زالت تسكلها” وزارة العدل و الحريات في حقه “من عزل غير دستوري بسبب ابداء الراي حول المشاريع اللادستورية للسلطة القضائية الى اعتراض همجي آخر على حقي في الولوج لمهنة المحاماة”، في إشارة منه إلى ”الأوامر” التي أصدرها الوزير مصطفى الرميد للنيابة العامة بمحكمة الاستئناف بتطوان للطعن في قرار هيئة المحامين التي كانت قد قبلت الهيني كمحاميا في صفوفها.
وقال الهيني، إن اعتصامه الإنذاري سيستمر أمام مقر الوزارة إلى غاية الخامسة مساء، وأضاف الهيني أن الإعتصام الفردي يأتي ”بعد الحكرة والانتقام المتواصل” الذي طاله، مضيفا أن هناك أشكالا احتجاجية جماعية تُنظمها الجمعيات المدنية والحقوقية والتي ستعلن عنها في حينها اللجنة الوطنية للتضامن مع الهيني.

شاهد أيضاً

فرنسا وإسبانيا تجبران التلاميذ المغاربة على أكل لحم الخنزير

سارع عدد من أولياء التلاميذ المغاربة في إسبانيا وفرنسا إلى تقديم شكاوى للجهات المختصة واتهام …