الرئيسية / صحتي / 1200 حالة إصابة بالسيدا سنويا في المغرب

1200 حالة إصابة بالسيدا سنويا في المغرب

بلغ العدد الإجمالي للأشخاص المتعايشين مع الفيروس 24 ألف، وألف و200 مصاب جديد سنويا في المغرب، وذلك حسب ما كشفت عنه وزارة الصحة، مشيرة إلى أنه على العموم يبقى انتشار فيروس نقص المناعة بالمغرب ضئيلا مقارنة بباقي البلدان، إذ يصل إلى 0.1 في المائة.
وأضافت الوزارة، أن التقدم الكبير الذي تم تحقيقه في مجال محاربة هذا الداء، جاء بفضل “الجهود المبذولة من طرف مختلف المؤسسات الوزارية ودعم الشركاء الدوليين وكذا جمعيات المجتمع المدني”، مشيرة إلى أنه سنة 2002 “تم توسيع عملية الكشف عن الفيروس، لتبلغ أكثر من مليوني فحص وتقليص نسبة الأشخاص المتعايشين مع الفيروس الذين يجهلون إصابتهم من 70٪ سنة 2011 إلى 51٪ في نهاية سنة 2015”.
هذا وأشارت الوزارة، أن عدد الأشخاص الذين يتلقون العلاج المضاد لفيروس نقص المناعة البشرية قد تضاعف، حيث انتقل من 4.047 في سنة 2011 إلى 9.860 نهاية يونيو 2016، وذلك باعتماد آخر توجيهات منظمة الصحة العالمية بما فيها مفهوم “الكشف ثم العلاج”.

شاهد أيضاً

تخيل الإنسان لنفسه وهو يمارس الرياضة يزيد من معدل ضربات قلبه وأنفاسه

كشفت دراسة دولية جديدة أن مجرد التفكير في ممارسة الرياضة له نتائج جيدة مثل ممارسة …